المواضيع

العمل على المساواة بين الجنسين و تفعيل دور المرأة في المجتمعات

تمثل النساء والفتيات نصف سكان العالم، وبالتالي نصف إمكانياته. إن المساواة بين الجنسين، إلى جانب كونها حق أساسي من حقوق الإنسان، أمر ضروري لتحقيق السلام في المجتمعات وإطلاق إمكانيات المجتمع الكاملة. فيؤكد الإعلان التاريخي، الذي اعتمدته الجمعية العامة في 1948، على أنه ’’ يولد جميع الناس أحراراً ومتساوين في الكرامة والحقوق.‏‏ 

أما بالنسبة لتمكين المرأة فله عدة جوانب منها الاقتصادي و السياسي و الاجتماعي و قد تم تشكيل هيئة الأمم المتحدة للمرأة التابعة للجمعية العامة عام ٢٠١٠، لكن ما زالت المرأة تعاني من التمييز و العنف و الاضطهاد في بعض الدول بالرغم من الاتفاقيات الدولية للحد من هذه المشكلة الممتدة منذ العصور.‏‏